الرئيسية / معلومة طبيه / سرطان الحلق أسبابه وأعراضه ومخاطرة وطرق الوقاية منه

سرطان الحلق أسبابه وأعراضه ومخاطرة وطرق الوقاية منه

سرطان الحلق أسبابه وأعراضه ومخاطرة وطرق الوقاية منه

 

يشير سرطان الحلق إلى الأورام السرطانية التي تتطور في الحلق، والحنجرة أو اللوزتين، والحلق هو أنبوب عضلي يبدأ خلف أنفك وينتهي في عنقك، وسرطان الحلق غالبا ما يبدأ في الخلايا المسطحة داخل الحلق.

  • صندوق الصوت في الحلق أيضا عرضة لسرطان الحلق، ويتكون صندوق الصوت من الغضاريف ويحتوي على الحبال الصوتية التي يهتز للحصول على الصوت عند التحدث.

سرطان اللوزتين هو شكل آخر من أشكال سرطان الحلق، ويؤثر على اللوزتين التي تقع على الجزء الخلفي من الحلق.

إليكم أسباب الإصابة بسرطان الحلق وطرق علاجه والوقاية منه.

 

قد تشمل علامات وأعراض سرطان الحلق ما يلي:

الوقت الذي تحتاج فيه الى زيارة الطبيب:

حدد موعدا مع طبيبك إذا لاحظت أي علامات وأعراض جديدة ثابتة، ومعظم أعراض سرطان الحلق ليست محددة للسرطان، لذلك طبيبك من المرجح ان يتحقيق في أسباب أخرى أكثر شيوعا للسرطان.

الأسباب:

يحدث سرطان الحلق عندما يحدث في الخلايا في الحلق طفرات جينية، وهذه الطفرات تجعل الخلايا تنمو بشكل لا يمكن السيطرة عليه، والخلايا المتراكمة يمكن أن تشكل ورم في الحلق.

ليس من الواضح ما الذي يسبب الطفرة التي تسبب سرطان الحلق، لكن الأطباء قد حددوا عوامل قد تزيد من خطوره الاصابه به.

أنواع سرطان الحلق:

سرطان الحلق هو مصطلح عام ينطبق على السرطان الذي يتطور في الحلق (سرطان البلعوم) أو في صندوق الصوت (سرطان الحنجرة)، والحلق وصندوق الصوت يرتبط ارتباطا وثيقا مع مربع الصوت الذي يقع تحت الحلق مباشرة.

على الرغم من أن معظم سرطانات الحلق تنطوي على نفس أنواع الخلايا، وتستخدم مصطلحات محددة لتمييز جزء من الحلق حيث ينشأ السرطان.

  • يبدأ سرطان البلعوم الأنفي في البلعوم الأنفي – وهو جزء من حلقك خلف أنفك.
  • يبدأ سرطان البلعوم في البلعوم الفموي – جزء من الحلق خلف فمك ويشمل اللوزتين.
  • يبدأ سرطان البلعوم الحنجري (سرطان الحنجرة البلعومية) في البلعوم السفلي (الحنجرة البلعومية) – الجزء السفلي من الحلق، فوق المريء.
  • يبدأ سرطان سوبراغلوتيك في الجزء العلوي من الحنجرة ويشمل السرطان الذي يؤثر على المزمار، وهو قطعة من الغضروف الذي يمنع الطعام من الذهاب الى الأنف.

العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بسرطان الحلق ما يلي:

  • استخدام التبغ، بما في ذلك التدخين ومضغ التبغ
  • الاستخدام المفرط للكحول
  • فيروس يسمى فيروس الورم الحليمي البشري.
  • نظام غذائي يفتقر إلى الفواكه والخضروات.
  • مرض ارتجاع المريء.

التحضير لموعدك مع الطبيب:

تحديد موعد مع طبيب العائلة إذا كان لديك أي علامات أو أعراض تقلقك، وإذا كان طبيبك يشتبه في أنه قد يكون لديك سرطان أو مرض آخر يؤثر على حلقك، يمكن إحالتك إلى طبيب متخصص في الأورام والظروف التي تؤثر على الأذنين والأنف والحنجرة (أخصائي الأنف والأذن والحنجرة).

لأن الموعد مع الطبيب يمكن أن يكون موجز، ولأن هناك في كثير من الأحيان الكثير من الأمور التي تريد تغطيتها، فإنها فكرة جيدة أن تكون على استعداد جيد، وإليك بعض المعلومات لمساعدتك على الاستعداد للموعد مع الطبيب، وما يمكن توقعه من طبيبك.

ما تستطيع فعله:

  • كن على بينة بأي قيود قبل الموعد، وفي الوقت الذي تقوم فيه بزيارة الطبيب، تأكد من أن تسأل إذا كان هناك أي شيء تحتاج إلى القيام به في وقت مبكر، مثل تقييد النظام الغذائي.
  • اكتب أية أعراض تواجهها، بما في ذلك أي أعراض قد تبدو غير ذات صلة بالسبب الذي حدد موعد من أجله.
  • كتابة المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك أي ضغوط كبيرة أو تغييرات في الحياة الأخيرة.
  • ضع قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • اخذ أحد أفراد الأسرة أو صديق معك، حيث انه في بعض الأحيان قد يكون من الصعب أن نتذكر كل المعلومات المقدمة خلال الموعد، حيث ان الشخص الذي يرافقك قد يتذكر شيئا إن غاب عنك أو نسيته.
  • اكتب أي أسئلة تريد أن تسئلها لطبيبك.
  • وقتك مع طبيبك محدود، لذلك عليك إعداد قائمة من الأسئلة التي يمكن أن تساعدك على تحقيق الاستفادة القصوى من وقتك مع الطبيب، وترتيب قائمة أسئلتك من الأكثر أهمية للأقل أهمية في حالة نفاد الوقت، ولسرطان الحلق بعض الأسئلة الأساسية التي يجب أن تسأل لطبيبك والتي تشمل ما يلي:
  1. ما الذي يحتمل أن يسبب الأعراض أو الحالة التي لدي؟
  2. هل هناك أسباب أخرى محتملة للأعراض أو حالتي؟
  3. ما هي أنواع الاختبارات التي أحتاجها؟
  4. ما هو أفضل مسار للعلاج؟
  5. لدي هذه الظروف الصحية الأخرى. كيف يمكنني التعامل معها بشكل أفضل؟
  6. هل هناك أي قيود يجب علي اتباعها؟
  7. هل يجب أن أرى متخصصا؟
  8. هل هناك بديل عام للدواء الذي تصفه لي؟
  9. هل هناك كتيبات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني أن أخذها معي؟
  10. ما الذي سيحدد ما إذا كان علي التخطيط لزيارة متابعة؟

    بالإضافة إلى هذه الأسئلة التي قد أعدتها لطرحها على طبيبك، لا تتردد في طرح أي أسئلة أخرى تريد الحصول على اجابتها.

ما يمكن توقعه من طبيبك:

من المرجح أن يسألك طبيبك عددا من الأسئلة، وعليك أن تكون على استعداد للرد عليها، وقد يطلب منك طبيبك:

  • متى بدأت تعاني من الأعراض؟
  • هل كانت أعراضك مستمرة أم عرضية؟
  • ماهو مدى شدة الأعراض؟
  • ما الشيء الذي قد يحسن الأعراض لديك
  • ما الشيء الذي قد يفاقم الأعراض لديك

ما يمكنك القيام به في هذه الأثناء:

إذا كنت تستخدم التبغ، عليك التوقف على الفور، وتجنب القيام بأشياء تؤدي إلى تفاقم الأعراض، وإذا كان لديك ألم في الحلق تجنب الأطعمة والمشروبات التي تسبب المزيد من التهيج، وإذا كنت تواجه مشكلة في تناول الطعام بسبب ألم الحلق عليك النظر في المشروبات والمكملات الغذائية، وهذا قد يقلل تهيج الحلق.

الاختبارات والتشخيص:

من أجل تشخيص سرطان الحلق، قد يوصي طبيبك بما يلي:

  • الحصول على نظرة فاحصة على الحلق، وقد يستخدم طبيبك منظار للحصول على نظرة فاحصة على حلقك أثناء إجراء يسمى التنظير الداخلي، حيث تنتقل الكاميرا الصغيرة في نهاية المنظار بالصور إلى شاشة الفيديو التي يراقبها طبيبك للحصول على علامات تشوهات في الحلق.

نوع آخر من المنظار يمكن إدراجه في مربع صوتك، ويستخدم العدسة المكبرة لمساعدة الطبيب على فحص الحبال الصوتية ويسمى هذا الإجراء تنظير الحنجرة.

  • إزالة عينة من الأنسجة للاختبار، وإذا تم العثور على تشوهات أثناء التنظير أو تنظير الحنجرة، يمكن للطبيب أن يمرر الأدوات الجراحية من خلال فتحة لجمع عينة الأنسجة، ويتم إرسال العينة إلى مختبر للاختبار.

اختبارات التصوير، فقد تساعد اختبارات التصوير، بما في ذلك التصوير بالأشعة السينية والتصوير المقطعي المحوسب والتصوير بالرنين المغنطيسي والتصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني على تحديد مدى الإصابة بالسرطان خارج سطح الحلق أو صندوق الصوت.

العلاجات والأدوية:

تستند خيارات العلاج على العديد من العوامل، مثل موقع ومرحلة سرطان الحلق، ونوع الخلايا المعنية، وصحتك العامة، ومناقشة فوائد ومخاطر كل من هذه الخيارات مع طبيبك، ومعا يمكنك تحديد ما هي العلاجات التي ستكون الأنسب بالنسبة لك.

العلاج الإشعاعي:

يستخدم العلاج الإشعاعي حزم عالية الطاقة من مصادر مثل الأشعة السينية والبروتونات لتوصيل الإشعاع إلى الخلايا السرطانية، مما يؤدي إلى موتهم.

  • العلاج الإشعاعي يمكن أن يأتي من آلة كبيرة خارج الجسم (إشعاع شعاع خارجي)، أو العلاج الإشعاعي يمكن أن يأتي من البذور المشعة الصغيرة والأسلاك التي يمكن وضعها داخل الجسم، بالقرب من السرطان (العلاج بالتدليك).

في مرحلة مبكرة من سرطان الحلق، العلاج الإشعاعي قد يكون العلاج الوحيد الضروري، و لسرطان الحلق المتطور، يمكن الجمع بين العلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي أو الجراحة، وفي سرطانات الحلق المتقدمة جدا، يمكن استخدام العلاج الإشعاعي للحد من العلامات والأعراض مما يجعلك أكثر راحة.

العملية الجراحية:

أنواع العمليات الجراحية التي قد تكون في علاج سرطان الحلق تعتمد على موقع ومرحلة السرطان، وقد تشمل الخيارات ما يلي:

جراحة لسرطان الحلق في مرحلة مبكرة، ويمكن علاج سرطان الحلق الذي يقتصر على سطح الحلق أو الحبال الصوتية جراحيا باستخدام التنظير، وقد يقوم طبيبك بإدخال منظار داخلي مجوف في صندوق الحلق أو الصوت ثم يمرر أدوات جراحية خاصة أو ليزر من خلال المنظار، وباستخدام هذه الأدوات يمكن للطبيب كشط، أو قطع الخلايا السرطانية السطحية.

  • جراحة لإزالة كل أو جزء من الحلق (استئصال الحنجرة)، بالنسبة للأورام الأصغر حجما، قد يقوم الطبيب بإزالة الجزء من صندوق الصوت الذي يتأثر بالسرطان، مما يترك أكبر قدر ممكن من صندوق الصوت، وقد يكون طبيبك قادرا على الحفاظ على قدرتك على الكلام والتنفس بشكل طبيعي.

بالنسبة للأورام الأكبر والأوسع نطاقا، قد يكون من الضروري إزالة مربع الصوت بأكمله، ثم يتم إرفاق أنبوب التنفس إلى ثقب في الحلق للسماح لك للتنفس (القصبة الهوائية). وإذا تمت إزالة الحنجرة بأكملها، لديك العديد من الخيارات لاستعادة الكلام، ويمكنك العمل مع طبيب أمراض الكلام لتعلم التحدث بدون فمك.

  • جراحة لإزالة جزء من الحلق (البلعوم)، وقد تتطلب سرطان الحلق الصغير إزالة أجزاء صغيرة فقط من الحلق أثناء الجراحة، والأجزاء التي تتم إزالتها يمكن إعادة بنائها من أجل السماح لك بابتلاع الطعام بشكل طبيعي.

الجراحة لإزالة المزيد من اجزاء الحلق عادة ما تشمل إزالة مربع صوتك، وقد يكون طبيبك قادرا على إعادة بناء حلقك للسماح لك بابتلاع الطعام.

  • جراحة لإزالة الغدد الليمفاوية السرطانية (تشريح الرقبة)، إذا انتشر سرطان الحلق عميقا في عنقك، وقد يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية لإزالة بعض أو كل الغدد الليمفاوية لمعرفة ما إذا كانت تحتوي على خلايا سرطانية أم لا.

الجراحة تحمل خطر النزيف والعدوى، وتعتمد المضاعفات المحتملة الأخرى، مثل صعوبة النطق أو البلع، على حسب الإجراء المحدد الذي تخضع له.

العلاج الكيميائي:

العلاج الكيميائي يستخدم الأدوية لقتل الخلايا السرطانية، والعلاج الكيميائي غالبا ما يستخدم جنبا إلى جنب مع العلاج الإشعاعي في علاج سرطان الحلق. بعض أدوية العلاج الكيميائي تجعل الخلايا السرطانية أكثر حساسية للعلاج الإشعاعي.

  • لكن الجمع بين العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي يزيد من الآثار الجانبية لكلا العلاجين، وعليك مناقشه مع طبيبك الأثار الجانبية التي من المحتمل أن تواجهها وما إذا كانت العلاجات المزدوجة ستقدم فوائد تفوق تلك الآثار.

العلاج بالعقاقير المستهدفة:

الأدوية المستهدفة لعلاج سرطان الحلق تكون عن طريق الاستفادة من عيوب محددة في الخلايا السرطانية التي تغذي نمو الخلايا.

إعادة التأهيل بعد العلاج :

علاج سرطان الحلق غالبا ما يسبب مضاعفات قد تتطلب العمل مع المتخصصين لاستعادة القدرة على الابتلاع، وتناول الأطعمة الصلبة والحديث، وأثناء وبعد علاج سرطان الحلق، قد يكون لديك طبيب تسعى للحصول على مساعدة منه من أجل:

يمكن لطبيبك مناقشة الآثار الجانبية المحتملة ومضاعفات العلاجات معك.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية:

1. اترك التدخين:

يرتبط سرطان الحلق ارتباطا وثيقا بالتدخين، وليس الجميع المصابين بسرطان الحلق يدخنون، ولكن إذا كنت تدخن فإن هذا هو الوقت المناسب لوقف التدخين بسبب:

وقف التدخين يمكن أن يكون صعبا للغاية. وهذا الأمر أصعب بكثير عندما تحاول التعامل مع الوضع، مثل تشخيص السرطان، ويمكن أن يناقش طبيبك معك جميع خياراتك لوقف التدخين، بما في ذلك الأدوية ومنتجات استبدال النيكوتين والمشورة.

2. الإقلاع عن شرب الكحول:

الكحول، وخصوصا عندما يقترن بالتدخين أو مضغ التبغ، فإنه يزيد كثيرا من خطر الإصابة بسرطان الحلق، وإذا كنت تشرب الكحول عليك التوقف عنه الآن، وهذا قد يساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان ثاني، وقد يساعدك التوقف عن تناول الكحول أيضا على تحمل علاجات سرطان الحلق بشكل أفضل.

ليس هناك علاجات بديلة مفيدة في علاج سرطان الحلق، ومع ذلك بعض العلاجات التكميلية والبديلة قد تساعدك على التعامل مع التشخيص ومع الآثار الجانبية لعلاج سرطان الحلق، وعليك التحدث مع طبيبك عن خيارات العلاج.

العلاجات البديلة التي قد تجدها مفيدة تشمل ما يلي:

التأقلم والدعم:

يمكن أن يكون تشخيص مرض السرطان مدمرا، وسرطان الحلق يؤثر على جزء من الجسم الذي هو أكثر حيويه للأنشطة اليومية مثل التنفس والأكل والحديث. بالإضافة إلى القلق حول كيفية تأثر هذه الأنشطة الأساسية، قد تكون قلقا أيضا بشأن العلاجات وفرص البقاء على قيد الحياة.

يمكنك اتخاذ خطوات لتشعر أكثر في السيطرة والتعامل مع تشخيص سرطان الحلق، وعليك محاوله:

  1. تعلم ما يكفي عن سرطان الحلق لاتخاذ قرارات العلاج، وقم بكتابة قائمة الأسئلة لطرحها على طبيبك في موعدك التالي، واسأل طبيبك عن مزيد من مصادر المعلومات حول السرطان، ومعرفة المزيد عن حالتك المحددة قد تساعدك على الشعور بالراحة عند اتخاذ القرارات العلاجية.
  2. العثور على شخص للتحدث معه. ابحث عن مصادر الدعم التي يمكن أن تساعدك على التعامل مع المشاعر التي تشعر بها، قد يكون لديك صديق مقرب أو أحد أفراد العائلة المستمع الجيد. رجال الدين والمستشارين هي خيارات أخرى.
  3. العناية بنفسك أثناء علاج السرطان، حيث يجب عليك الحفاظ على جسمك صحي أثناء العلاج، وتجنب الإجهاد الإضافي، والحصول على قسط كاف من النوم كل ليلة بحيث تستيقظ وانت لديك الشعور بالراحة، وخصص وقتا للاسترخاء مثل قراءة كتاب.
  4. الحفاظ على جميع مواعيد المتابعة الخاصة بك، حيث سيقوم طبيبك بعمل جدول للمتابعة كل بضعة أشهر خلال العامين الأولين بعد العلاج، وبعد ذلك يقل كثيرا.
  5. امتحانات المتابعة يمكن أن تجعلك عصبيا، لأنها قد تذكر بالتشخيص الأولي والعلاج، وقد تخشى أن السرطان قد يعود، ونتوقع بعض القلق حول الوقت من كل زيارة متابعة، وعليك تخطيط المستقبل لإيجاد أنشطة الاسترخاء التي يمكن أن تساعد في إعادة توجيه عقلك بعيدا عن مخاوفك

ليس هناك طريقة مؤكدة لمنع حدوث سرطان الحلق. ولكن من أجل الحد من خطر الإصابة بسرطان الحلق، يمكنك:

  • التوقف عن التدخين أو عدم بدء التدخين، وإذا كنت تدخن، عليك إنهاء هذا الامر، وإذا كنت لا تدخن لا تبدأ فيه ابدا، ووقف التدخين يمكن أن يكون صعبا جدا لذلك عليك الحصول على بعض المساعدة، ويمكن لطبيبك مناقشة فوائد ومخاطر العديد من استراتيجيات التوقف عن التدخين، مثل الأدوية ومنتجات استبدال النيكوتين والمشورة.
  • اتباع نظام غذائي صحي كامل من الفواكه والخضروات، والفيتامينات ومضادات الأكسدة في الفواكه والخضروات قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان الحلق، وتناول مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات الملونة.
  • حماية نفسك من فيروس الورم الحليمي البشري، حيث يعتقد أن بعض سرطانات الحلق سببها فيروس الورم الحليمي البشري الذي ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي.

 

سرطان الحلق أسبابه وأعراضه ومخاطرة وطرق الوقاية منه

Source link

عن منال حوراني

شاهد أيضاً

تنظيف الرئة بطرق طبيعية

تنظيف الرئة بطرق طبيعية   الحفاظ علي نظافة الجسم من الداخل واحد من أفضل الأشياء …

أضف تعليقاً